المصدر : sputnik news

شاركت كل من دولة الإمارات والمملكة العربية السعودية في الجلسة المقامة اليوم لمجلس الأمن الدولي التي عقدت برئاسة رئيس وزراء السويد حول "حماية الأطفال اليوم تمنع الصراعات غدا".


صرحت دولة الإمارات التزام التحالف العربي في اليمن "بتحمل كامل مسؤولياته المتعلقة بحماية جميع المدنيين وخاصة الأطفال في اليمن"، حسب صحيفة البيان الإمارتية.

ومن ناحيتها اكدت لانا زكي سفيرة الإمارات بالأمم المتحدة إن بلادها تدين بشدة "جميع أعمال "ترويع وانتهاكات القانون الإنساني الدولي التي يواصل انتهاجها الحوثيون لترويع سكان اليمن بما في ذلك استهتارهم التام بالأطفال واستخدامهم المشين لهم كجنود ودروع بشرية".

كما تابعت السيدة لانا زكي أن الجهود التي يبذلها التحالف مستمرة لتعزيز حماية الأطفال في اليمن وإعادة دمج من تم "تجنيدهم من قبل الميلشيات الحوثية".

وأكدت السعودية أن "تجنيد الميليشيات الحوثية في اليمن، المدعومة من قبل إيران، للأطفال والزج بهم في ساحات القتال يمثل استهتارا فاضحا بالقوانين الدولية والأعراف الإنسانية"، حسب وكالة الأنباء السعودية.

ودعا سفير السعودية لدى الأمم المتحدة، عبد الله بن يحيي المعلمي، مجلس الأمن إلى إدانة التصرف والجهات التي تدعم "هذه الميلشيات التي تسعى إلى الترويج لأجندتها الطائفية وفكرها الظلامي".


قد يعجبك أيضاً