المصدر : وكالات

أمير قطر يسعي لزيادة أجورالعمالة الوافدة لتحسين ظروف العمل والأرتقاء قبل إستضافة بطولة كأس العالم لكرة القدم 2022



 

تسعي دولة قطر الي تحسين الظروف المعيشية للوافدين في إصلاح نظام الأجور وذلك للأرتقاء بالعمالة الوافدة لتحسين ظروف العمل.

ومن ناحية أخري توقّع الاتحاد الدولي للنقابات الحرة ان ترفع قطر الحد الأدنى للاجور بحلول نهاية العام الحالي، في خضم سعي الامارة الغنية الى تحسين ظروف العمل فيها قبل أربع سنوات من استضافة بطولة كأس العالم بكرة القدم.

والجدير بالذكر ان قطر فرضت في تشرين الثاني/نوفمبر الماضي حداً أدنى للاجور يبلغ 750 ريال (نحو 206 دولار) شهريا للعمال الأجانب.

ومن ناحية أخري صرح الأمين العام للإتحاد الدولي شاران بورو “نتوقع تغييرا في الحد الأدنى للاجور بحلول نهاية العام الحالي”، مضيفة “هذه أخبار سعيدة”، من دون ان تكشف عن الحد الأدنى الجديد المتوقع.

وكانت بورو تتحدث بعد لقاءات عقدتها في الدوحة على مدى اليومين الماضيين مع وزير العمل القطري عيسى النعيمي ومسؤولين آخرين في الامارة الخليجية الغنية بالغاز.

ومن هنا يأتي الحد الادنى للاجور جزء من مجمل اصلاحات لقانون العمل أعلنت عنها تباعا الدوحة التي تواجه انتقادات بشأن شروط عمل حوالى مليوني أجنبي يعملون في ورشات البناء لمباريات كأس العالم 2022.

ومن بين هذه الاصلاحات وضع حد لمصادرة جوازات سفر العمال من قبل مشغليهم.

كما اعلنت بورو الاحد ان قطر تجري مباحثات حيال إمكانية إلغاء نظام تأشيرة الخروج الذي يفرض على العمّال الأجانب الحصول على موافقة رب العمل للمغادرة.


قد يعجبك أيضاً