المصدر : الرادار

قانوناً جديداً لإقامة الاجانب، يشمل زيادة الرسوم المفروضه علي الوافدين العاملين بهذه المهن



 

أقر وزير الداخلية الشيخ خالد الجراح قانوناً جديداً لإقامة الاجانب، يشمل زيادة الرسوم المفروضه علي الوافدين، وجاء ذلك حين صرح مدير عام الإدارة العامة لشؤون الإقامة اللواء طلال معرفي مخاوف الوافدين من الزيادة المفروضة علي الرسوم، مؤكداً أنها «منطقية وتتوافق مع ظروفهم، كما مع الظروف الاقتصادية في العالم».

ومن ناحية أخري اعلن السيد مدير عام الادارة العامة لشؤون الاقامة اللواء طلال معرفي في تصريح له ان اللائحة تشمل عدة تعديلات من أجل التوسع في زيادة أعداد الزوار إلى البلاد، كما تتضمن التعديلات بعض المنح والسمات في زيارة متعددة لرجال الاعمال لتسهيل عملية الدخول والخروج، تشجيعاً لرؤوس الأموال والحركة الاقتصادية في البلاد، بحيث يتاح للتجار الزائرين عبر الزيارة الترددية دخول البلاد على فترات بحسب صلاحية التأشيرة الترددية التي تمنح لهم.

وأشار معرفي إلى أن سمة الزيارة الترددية لرجال الأعمال تصل إلى مدة سنة بالحد الأقصى، بحيث يتمكن رجل الأعمال الحائز على السمة من الدخول إلى الكويت والخروج منها لمرات متعددة خلال مدة صلاحية سمة الزيارة.

ومن جهه أخري، لفت اللواء معرفي إلى أن التعديل على اللائحة تشمل منح سمات دخول للطلبة من الدول الأخرى، الراغبين في اكمال دراساتهم في الجامعات الخاصة في دولة الكويت وفق آلية تم اعتمادها من قبل وأيضاً تم وتطبيقها لتشجيع استقطاب الطلبة من الدول الأخرى وتشجيعاً للاقتصاد الوطني، وموضحاً أحقية الطلبة بعد التخرج بالعمل في القطاع الخاص الكويتي، كونهم من خريجي الجامعات الكويتية، يؤهلهم لذلك أيضاً تعرفهم على المجتمع الكويتي وعاداته وتقاليده خلال فترة إقامتهم للدراسة.

والجدير بالذكر أن من التعديلات اللافتة منح سمات دخول للبلاد للوافدين المرضى الراغبين بالاستشفاء في المستشفيات الخاصة، حيث سيتاح لهم الدخول بعد ان تم الاتفاق على آلية معينة للسماح لهؤلاء بالدخول وفق الاتفاق مع المستشفيات الخاصة، معلناً أن


قد يعجبك أيضاً